الفيروز


نوع من أنواع الأحجار الكريمة، وهو أزرق اللون عادة وهو عبارة عن فوسفات متميه من الألمنيوم والنحاس، ويتضمن تركيبه على معدن الحديد في بعض الأحيان، يتكون عن طريق ترسب المحاليل. نحاسي، يتكون من أبخرة النحاس الصاعدة في معدنه وسبب هذا الرأي وجود كميات قليلة من فوسفات النحاس فيه والتي تمنحه اللون الأزرق ويضفي معدن الحديد في نركيبه اللون الأخضر. حجر سهل الخدش وخفيف الوزن ضعيف جدا تتخلله كسور محارية الشكل، معرض للإصابة بالشروخ (بسبب أن بعض خاماته شديدة المسامية) ويمكن المحافظة على شكل الحجر عبر طبعه على مادة الراتينج الصمغية أو على الشمع، ذو قيمة عالية مميزة من بين المجوهرات.
من أسمائه : الفيروزج - الماكفات - البيروزة - حجر العين - التوركواز - حجر الكاليه - الشذر

تاريخ الحجر
تمثال لتوت عنخ آمون من الذهب مطعم بالفيروزلقد عرف الفيروز في مصر، إذ استعمل فيها منذ عصر النيوليتي وخلال فترة البداري. كما اعتبر بعض المؤرخين أن المصريين القدماء قد اكتشفوا هذا الحجر منذ عصور ما قبل الأسرات، وعصر ما قبل التاريخ. إذ كان يوجد هذا الحجر النفيس في مناجم الفيروز في المغارة بشبه جزيرة سيناء.

ومن محتويات مقبرة توت عنخ آمون ما يؤكد ولع الفراعنة وملوك الأسرات من قدماء المصريين بالأحجار الكريمة ومن ضمنها حجر الفيروز :
خاتم من الذهب فصه مكون من الفيروز
عقاب ناشر جناحيه ومتوج بقرص الشمس من الذهب المرصع بالفيروز، اللازورد والعقيق.
سوار قابل للالتواء مؤلف من خرز وجعلان دقيقة الحجم من الذهب والفيروز واللازورد والعقيق، ومشبكه قطعة مسطحة بيضية من الذهب.
واستعمل حجر الفيروز في ترصيع عدد من الخلاخيل التي عثر عليها في مقبرة الملكة حتب حرس من الأسرة الرابعة في الجيزة. كما وجد الفيروز بكثرة في الحلى التي اكتشفت في دهشور من عهد الأسرة الثانية عشر. وتشير الأبحاث التاريخية إلى أن المصريين القدماء هم أول من عرف الفيروز واستخدمه للزينة منذ ثلاثة آلاف عام قبل الميلاد.






1- الفيروزج حجر يعطي لابسه الحظ في جلب المال والفرص في تكوين الثروات
2- يدفع الهم والحزن عن لابسه بالخاصية وقد يتغير لونه اذا اشتد حزن صاحبه فيترك في ماء طاهر لمدة 15 دقيقة ويلبس من جديد
3- يعطي شعور بالبهجة والانشراح النفسي وطيب السريرة
4- ينمي ملكة الإحساس بقيمة كل شيء يعني كل شيء له قيمة في حياة المدمن على لبسه ممكن يصل لدرجة الحرص وهذه بعض سلبياته .
5- الفيروزج حجر يذهب بالهيبة ويجعل لابسه عامي الطلعة حتى ولو كان من اصحاب الملايين وهذا من متناقضاته.
6- الفيروزج مفيد لصحة القلب فهو ربيع المتعبة قلوبهم من نصب الحيا ة وكدرها .
7- الفيروزج يفتح الشهية للأكل باعتدال .
8- ومن خواصه انه ضد السموم ولو قرب للابسه طعام مسموم او فاسد شعر بتعرق شديد ورعشة في يده .
9- ومن خواصه يجعل لابسه صريحا فليجتنبه "اهل الاسرار الحساسة " فيبوح بما في قلبه على لسانه وهذا هو سر انه يذهب الهيبة فمن كثر كلامه ذهبت هيبته .
10- وضعه تحت الوسادة يعطي رؤى حسنة خصوصا لو قرئ عليه ايات خاصة
11- له نقش خاص من عثر عليه وكتبه ضاعف خاصية جلب الرزق والذرية .
12- الفيروزج من الاحجار الاجتماعية جدا فصعب ان تجد لابس فيروزج مصاب باكتئاب نفسي او عزلة عن المجتمع .
13- هذا الحجر الفريد قد يغش كما يغش غيره فيراعى اختيار الاصلي لضمان الاستفادة من خواصه ومن خواصه انه يخفف القوة الجنسية وقد تكون من سلبياته
.
14- يقاوم الحمى بأنواعها ويعجل في شفائها بإذن الله وسبحان من جعل الاسرار فيما شاء من أحجار ومخلوقات انه على كل شيء قدير







من الأحجار الكريمة الأولى التي تم اكتشافها يفتت حصى الكلى وينفع لغشاوة البصر.

للفيروز اسماء عديدة منها:

-- الفيروزج.

-- المافكات (بلغة المصريين القدماء).

-- البيروزة (تسمية فارسية وتعني حجر النصر).

-- حجر الانتصار, حجر الغلبة, حجر الظفر.

-- حجر العين.

-- الحجر التركي او حجر تركيا او حجر الترك (او التوركواز وهي تسمية اطلقت على حجر الفيروز في اوروبا).

-- حجر الجاه, حجر التفاءل.

-- حجر الكالية (حسب تسمية العالم البحاثة الأوروبي بليني).

-- الشذر (حسبما يعرف محليا في العراق).

-- الأودونتوليت
الفيروز طلسم للوقاية من الاخطار:

هو طلسم للوقاية من الاخطار, يقي لابسه من الموت الشنيع, وهو بمثابة درع للابطال والمحاربين.

لبسه يولد النجاح والحب والنظر اليه يجلو البصر ولا يموت صاحبه غريقا ولا حريقا.

يرى المنجمون الاجانب ان حمله يقي ركاب الجياد في حلبات السباق (الجوكية) من أخطار السقوط.


يقال: ان لونه يتغير اذا اصيب لابسه بمرض, ويعود الى لونه الطبيعي اذا تماثل للشفاء.


اذا نقش عليه رسم غصن زيتون افاد المحبة والالفة. واذا نقش عليه درع افاد الصحة. وذلك في شرف زحل.

معنى اسم الفيروز

الفيروز يعني في اللغة الفارسية (بيروزة) ومعناها النصر ولذلك سمي حجر النصر والغلبة.

كما يعرف في اماكن اخرى بحجر العين.

وتسميته الاوروبية (تركواز) ويعني حجر تركيا ليس لان المعدن قدم من تركيا ولكن لانه نقل الى اوروبا عبر تركيا.

مكونات الفيروز

يتكون الفيروز من معدن نحاسي المائية ويكسبه وجود النحاس لونه الازرق. وكذلك يكسبه وجود الحديد لونه الاخضر.

اما اذا وجدت به شوائب من الحديد والنحاس معا فتعطيه اللون الازرق الاخضر بلون البحر.

الفيروز المعروض بلونه الازرق ينسجم مع الذهب لان قدماء المصريين اول من عرفوا الفيروز واستخدموه مع الذهب في اغراض الزينة منذ 3000 سنة قبل الميلاد, وتعد مصر من اشهر البلدان تاريخيا بوجود الفيروز حيث توجد مناجم الفيروز المعطاءة في (المغارة) في منطقة سيناء.

وبجانب اللون الازرق فان للفيروز الوانا اخرى, وهي في واقعها متدرجة من لونه الاصيل وهو الازرق, ومن ثم جاءت الوانه الاخرى المتدرجة بين الرمادي الخضر والاخضر التفاحي, واخيرا الازرق السماوي في الاسواق.

انواع الفيروز

صنف العالم العربي الجواهري المعروف ب (التيفاشي) الفيروز الى نوعين وهما:

-- فيروز بسحاقي: وهو الازرق الصافي المشرق.

-- فيروز قنجنجي: وهو الازرق المائل الى الاخضر.

وفي الواقع هذه الاسماء لا تعرف في وقتنا الحاضر, وانما تعرف باسماء اخرى وهي:

-- الفيروز الايراني: ولونه ازرق جميل, وهو من اجود انواعه.

-- الفيروز المصري: ولونه ازرق يميل الى الخضرة.

-- الفيروز المكسيكي: ولونه اخضر مزرق.

-- الفيروز الامريكي: ولونه ازرق غامق.



أحجار الفيروز المقلدة

اول من قلد احجار الفيروز هم المصريين القدماء, من مادة مصطنعة من السليكا والنحاس, وتم تقليد الفيروز بالزجاج والمطليات والبلاستيك, وهناك خامات تشبه ملمس الفيروز الاصلي لتقليد الفيروز ويسمى: الفيروز البندقي.



هناك انواع كثيرة من الاحجار ذوات الالوان الكالحة تحت معالجتها بصبغ ازرق داكن على انها احجار فيروز, وبيعت في الاسواق على انها احجار فيروز طبيعية, وبعض احجار الفيروز تعالج معالجة كيمائية وتصبغ باللون الازرق ... وبعد معالجته كيميائيا يوضع على ماكينة (الجلخ) لتشكيله حسب الطلب, وبعد ذلك يتم وضعه على سنفرة ناعمة لجعل الحجر ناعما املسا.

بعض الدول المنتجة للفيروز تغطي احجار الفيروز بمادة بلاستيكية من الخارج لا ترى بالعين المجردة للمحافظة على لون حجر الفيروز, حيث تؤثر الشمس والحرارة على لون الفيروز سلبا.

عيوب الفيروز

-- ليس جوهرا شفافا.

-- تفسده جميع السوائل والاحماض.

-- لمعته دهنية.

-- يسهل خدشه.

-- تفسده اشعة الشمس والحرارة.


الاختبارات البسيطة للفيروز

هناك اختبار بسيط يحكيه تجار المجوهرات وهو انهم يختبرون لون الفيروز لمعرفة قوة لونه او ضعفه عن طريق تعريض الفيروز للدهون, اذ سرعان ما يتغير لونه الازرق اخذا في الابيضاض.

كذلك نرى ان المشتغلين بالاحجار كانوا يدفنون الفيروز في ارض رطبة قبل عرضه للبيع حتى يستعيد لونه.

واما من ناحية علمية فيوضع الحجر في حامض بولينا ( Zwakke Urice Acid ) ضعيف حتى يستعيد لونه .

خصائص الفيروز الفيزيائية

ينتسب الفيروز الى نظام التبلور الثلاثي, وصلابته اقل من (6) حسب مقياس موهس, ولهذا يسهل خدشه, والمعروف ان من شروط الحجر الكريم ان تزداد صلابته للابقاء على رونقه ونضرته.

اما وزنه النوعي فيتراوح ما بين (2,6) الى (2,8) ومتوسط معامل انكساره ما بين (1,62) الى (1,65).

اهم المناطق الرئيسية للفيروز

اهم المناطق للفيروز في العالم جبل نيسابور في ايران وكذلك مناطق اخرى مثل مصر والمكسيك وسيلان وتايلند والولايات المتحدة الامريكية.



قال ارسطو: هذا الحجر اخضر مشوب بزرقة, معادنه ارض خرسان, وهو يصفو لونه من صفاء الهواء, واذا تكدر الجو تكدر.

ينفع العيون اذا سحق مع الاكحال واكتحل به.

تاثيره الصحي على الانسان

-- يعمل على تفتيت الحصى الكلوية.

-- يقوي وينشط المعدة.

-- مقو للقلب.

-- مضاد لخفقان القلب.

-- يقوي الطحال ويحافظ على سلامة صحته.

-- ذو مفعول مضاد للسعال.

-- يعالج التأتأة.

-- يوقف السيلان الزائد للدمع.

-- مضاد للسموم.

-- له تأثير نفسي (سيكولوجي) مهديء ومريح.

-- يمنح سعة الصدر والجرأة والشجاعة والإقدام (عند من يحمله).

-- يمنع الخوف واليأس والاكتئاب.

-- مقاوم للكآبة.

-- مضاد للصرع.

-- يعتقد بأنه ذو مفعول قابض لنتوء حدقة العين.

-- مفيد لغشاوة البصر.

-- يقوي درجة حدة النظر (يعزز حاسة البصر).

-- يزيل البياض من العين.

-- يعالج الم العين (عند النظر المطول إليه).

-- يعمل على جمع حجب العين المنحرفة.

-- يزيل الظفرة في العين.

متى يستعمل هذا الحجر?

-- السعال الديكي (الشاهوق او الشهقة).

-- لتقوية الابصار.

-- حالات التسمم, كما عند التسمم الناجم عن لسع العقارب.

-- داء الحصى الكلوي (عند شرب مسحوق الحجر مع العسل).

-- حالات الصرع, كالصرع النفسي, الصرع الكحولي ...

-- انعدام الجرأة والإقدام.

-- حالات الخوف والهلع والحزن واليأس والاكتئاب.

-- للراحة والتهدئة النفسية.

-- لتقوية القلب والطحال.

-- حالات تسارع دقات القلب.

-- كسل وارتخاء الامعاء.

مكانة حجر الفيروز في الطب الروحاني

-- لحجر الفيروز علاقة شراكة مع كوكبي زحل والزهرة.

-- يعتبر هذا الحجر النفيس بانه رمز الرخاء لمواليد شهر كانون الاول / ديسمبر.

-- يعتقد انه يقي حامله من الاخطار والامراض ويبعث لديه الحب والنجاح والتوفيق. كما يقال ان تغير لون حجر الفيروز يعني اصابة من يتقلده بالمرض, اما استعادته للونه الطبيعي فهي نؤشر لشفاء الشخص.



يرتبط حجر الفيروز بابراج:

-- برج الثور - برج العذراء - برج القوس - برج الحوت.



يقال انه درع المقاتلين والفرسان, فهو يحميهم من السقوط والهزيمة ويمنحهم المقدرة على البسالة والبطولة.

اشكال قطع حجر الفيروز

-- حجر كابوشون.

-- حجر مصقول على شكل كرية.

-- فيروز منقوش او منحوت.



اشكال استخدام حجر الفيروز

-- مسحوق حجر الفيروز: يشرب لفائدته الشفائية بمواجهة لسع العقرب.

-- مزيج مسحوق الفيروز مع العسل: يؤخذ عن طريق الفم شربا لتفتيت حصى الكلية.

-- كحل حجر الفيروز: يكتحل بهذا الحجر الكريم لوقف سيلان الدمع الزائد.

...تابع القراءة



الزُمُرُّد
 نوع من معدن البريل والمكون من سيليكات البريليوم والألومنيوم, يتم العثور عليه في مناجم بين الصخور الصلدة والرخام بخلاف معظم الأحجار الكريمة, لونه أخضر غامق عميق وشفاف, ويحتل المرتبة الثالة من حيث الأهمية. يكتسب لونه الأخضر لوجود كميات ضئيلة من الكروم أو الحديد, يعتبر الزمرد من الأحجار الكريمة, و بالمقارنة بالأوزان يعتبر الأعلى قيمة بين الأحجار الكريمة, خاصة عندما يتخلله عروق من أملاح معدنية أخرى, ولأملاح البريل قساوة بين 8 و10 على مقياس موس لقساوة المواد. تحتوي معظم بلورات الزُّمرُّد على قشور دقيقة يطلق عليها أحيانا اسم سُتُر. كما تحتوي على جسيمات دخيلة متعدّدة. إن أحجار الزُّمُرُّد الكاملة لنادرة جدا، وإذا وُجدت تكون أغلى من الماس. والزُّمُرُّد الأزرق أغلى من الزُّمُرَّد ذي اللون الأصفر.

مصادر الزمرد
هناك دول كثيرة يوجد فيها الزمرد كروسيا والهند والبرازيل وأفريقيا, لكن أفضل الزمرد بشكل عام هو الزمرد الكولومبي والذي يتميز بدرجة اللون الأخضر الخاصة وهي الأجمل والأنقى بين جميع أنواع الزمرد الأخرى بالإضافة إلى درجة صفاء رائعة وهناك بعض درجات الزمرد الكولومبي أغلى من بعض درجات الألماس ويصل القيراط منه لحوالي 25 ألف دولار

الزمرد الطبيعي:
جاء اسم الزمرد Emerald من اللغة اللاتينية، و يشمل هذا الاسم جميع مشتقات اللون الأخضر. يظهر اللون الأخضر الرئيسي الرائع والجميل بوضوح على أنه لون أخضر٬ ولكنه من الممكن أن يظهر على شكل أخضر غامق أو أخضر فاتح. والزمرد عادة يعطي تصاميم مختلفة كالشكل البيضاوي مثلا....و يوجد الحجر الأنتيك في شكل سداسي أو الشكل الكمثري، وعادة ما يستعمل كقلادة.
وتأتي أكبر وأفضل أنواع الزمرد من كولومبيا، والأصغر حجما أو أقل جودة تأتي عادة من البرازيل...كما يوجد القليل منه في شمال أفريقيا وزمبابوي وزامبيا وتنزانيا بلونه الأخضر القوي أو بمسح من الأزرق المخضر. وأشهر نوع من الزمرد يأتي من سنداوانا في زمبابوي، ويقيم هذا النوع بدرجة لونه، كما يأتي الزمرد المميز أيضا من جبال الهند وباكستان والنمسا.
وتزن الأحجار ذات اللون المميز عادة قيراطين أو أكثر٬ وتعد من أغلى الأحجار ويضاهي سعرها سعر الألماس أحيانا. و يعتمد سعر الحجر على لونه حيث يزداد أو يرتفع تبعا لتدرجات الألوان.


الزمرد الاصطناعي
هو الوحيد من الأحجار الكريمة الذي ينتج بشكل اصطناعي، وعادة ما يكون أخضر غامقا أو به مسحة من الأزرق، وكما في الزمرد الطبيعي فتصميمات الزفير(الزمرد الصناعي) متشابهة ونادرة نوعا ما.. وبالتالي غالبا ما تكون تصمامية غير محززة. ويعتبر الزمرد الصناعي من أغلى الأحجار الكريمة الاصطناعية، وأثمانه تعد عالية نوعا ما مقارنة بالأحجار الكريمة الطبيعية من الدرجة الثانية، ولكن تبقى قيمته أقل بكثير من الزمرد الطبيعي.

قصص و أبحاث زمردية
ظل حجر الزمرد الأخضر الصافي طوال أربعة آلاف عام شعارا للخلود ورمز المعين الذي لا ينضب. وكان الفراعنة والرومان والمغول في الهند والأستيك في أمريكا الجنوبية يقدسونه، بينما رصعت به تيجان ملوك أوروبا.
وأمام الخرافات التي أحاطت بعدد من أغلى الزمردات في العالم، وجعلت من الصعب اقتفاء أصولها، لجأ فريق باحثين من فرنسا وكولومبيا إلى استخدام آخر تقنيات التحليل لتحديد أصول تسعة من أشهر الأحجار التي يعود تاريخها إلى فترة احتلال الرومان لفرنسا في القرن الثامن عشر، وتضمن الاختبار تبخير جزء دقيق من إحدى الأحجار بواسطة أشعة الليزر، ثم تحليل المكونات المختلفة المنبعثة منه كذرات الأوكسيجين، ويمكن للباحثين أن يستخدموا تلك الخواص المحددة لمعرفة موقع تكون الزمردات.
وقد أجرى الفريق الذي ينتمي لمعهد البحث من أجل التنمية ومركز الأبحاث حول النفط والجيوكيمياء في فاندوفر بفرنسا، تجارب على عينات من أكبر مناجم الزمرد في العالم. وتوصل الباحثون إلى أن بعض الزمردات القديمة استخرجت من أماكن كان يعتقد أنها اكتشفت في القرن العشرين، فإذا بها تعود إلى عهد الإمبراطورية الرومانية. وكانت المفاجأة أكبر حين توصل الباحثون إلى أن بعضها مستخرج من مناجم كولومبية، ولم يتم ترويجها سوى بعد غزو الإسبان لأمريكا اللاتينية في القرن السادس عشر. و علاوة على ذلك فقد تبين أن ثلاث زمردات من مجموعة عائلة نظام حيدر أباد بالهند، كان يعتقد أنها من مناجم أسيوية مفقودة، فإذا بها تعود إلى المناجم الكولومبية وليس كما تروج الأساطير التي تزعم أنها تعود إلى الإسكندر الأكبر، الذي عاش حوالي القرن الثالث قبل الميلاد.



...تابع القراءة

العقيق تاريخه مصدره وانواعه

العقيق تعبير لا يصف معدن معين ولكن يطلق على مجموعة من الأشكال المختلفة للسيليكا، وخصوصا الخلقدوني Chalcedony. هو حجر كريم من نوع المرو المسامي دقيق التعريق يوجد على هيئة مخطط من العقيق الأبيض. ويوجد بشكل رئيسي على هيئة طبقات في تجويفات الصخور الرسوبية.. ومعظم أنواع العقيق ذات ألوان قاتمة. وتتنوع خطوطها ابتداءً من الأبيض، مرورا بالرمادي، وانتهاء بالأسود. وقد تكون الخطوط حمراء باهتة، أو صفراء، أو زرقاء في بعض الحالات. وتنجم تلك الألوان عن وجود الشوائب مثل أكسيد الحديد، وأكسيد المنجنيز. وتختلف أنواع العقيق في أنماط خطوطها؛ فالعقيق اليماني نوع من العقيق يتميز بخطوطه المتوازية الواقعة على سطح مستو. أما خطوط العقيق العيني، فإنها تشكل دوائر تنتشر من المركز إلى الخارج؛ بينما العقيق الحزازي نوع رقيق شبيه بالحزاز.
عقيق

عام
الصنف معدن
الصيغة الكيميائية سيليكا, SiO2
التوصيف
اللون أبيض إلى رمادي, أزرق فاتح, برتقالي إلى أحمر, أسود.
السلوك البلوري سيليكا بلورية
نظام التبلور سداسي الأضلاع
انفلاق Cleavage None
شدخ Fracture محاراني Conchoidal بحواف حادة جداً.
مقياس موز للصلابة 7
البريق شمعي
معامل الانكسار شفاف إلى شفاني (مضيء داخلياً) Translucent
تعدد الألوان Pleochroism لا يوجد
تعريق Streak لا يوجد
الوزن النوعي 2.6
قابلة الانصهار  ?
قابلية الذوبان  ?
الأصناف المختلفة
لا توجد

ينتمي العقيق إلى أحجار السلكا ويعد من الفصيلة غير المتبلورة منها يتألف كيميائيا من ثاني أكسيد السلكون SIO2 ويشوبه أكسيد الحديد وأحيانا بعض النيكل كما قد تكتنفه فقاعات ماء أو غاز فيسمى علميا حينذاك أنهدروس ENHDROS وهو يتكون من ترسب محاليل مائية ويتواجد في الحمم البركانية فيملأ التجاويف التي أحدثها انبثاق الغازات أثناء أنجماد الصهارة كما يعثر عليه في الصخور الرسوبية وبين الحصى وهو ذو ألوان متباينة وبريق شمعي شفاف أو نصف شفاف أو معتم.
ينتسب العقيق إلى أنظمة التبلور السداسية ووزنه النوعي ما بين (2.60 - 2.65) ومعامل انكساره ما بين (1.544 – 1.553).

 يستخرج العقيق اليماني من بطون الجبال، وقد جاوزت شهرته حدود جماليته وفنه إلى ربطه بالكثير من الأساطير والخرافات، فثمة من يعتقد أنه يولج الفرح والحبور إلى القلب، وهناك من يظن أنه يجلب الرزق الوفير والخير الكثير. وقد تنوعت التفسيرات والروايات المتناقلة حول بداية معرفة اليمنيين لهذا النوع من الأحجار الكريمة، فكثير من الروايات ترجع بداية اكتشاف هذا الحجر الثمين إلى عصر الدولة الحميرية. وقد ترددت أسماؤه كثيرا في كتب التاريخ، فمنها مؤلفات لسام اليمن الهمذاني الذي وثق أصناف العقيق اليماني، وله شهرة تاريخية كأحد الأحجار الكريمة النفيسة والمطلوبة في بعض الدول العربية والإسلامية مثل السعودية ودول الخليج والعراق وإيران، وتشير المعلومات إلى أن ممارسة اليمنيين لمهنة نحت الجبال والصخور وبناء القصور والمعابد أدى إلى اكتشافهم لهذه الحجارة الصماء، وهو منافس قوي للذهب والفضة، وتضفي العادات على امتلاك أنواع معينة ومنقوشة بآيات قرآنية وأسماء الله الحسنى معاني ترفع من مكانة حامل العقيق في الأوساط الاجتماعية. رونق جمالي!! للعقيق اليماني مزايا كثيرة واستخدامات مختلفة تجذب الكثير من الناس نحو الإقبال عليه واقتنائه وشرائه، وفيه من الخصائص الفنية التي يتمتع بها ألوانه الأخاذة وأحجامه النادرة إلى جانب الزخارف التي يحتوي عليها من صور وأشكال ورسومات متعددة، فضلا عن الرونق الجمالي الذي يضفيه على المصنوعات الذهبية والفضية عندما تطعم به، وهو قوي وصلب ومؤثر في الزجاج دون أن يتأثر، علاوة على رسومه الجذابة كعبارات لا إله إلا الله أو محمد رسول الله أو صورة لفتاة أو أشجار أو كائنات حيوانية، وهذه الرسوم هي نقوش طبيعية لا تتدخل يد إنسان في صنعها، وإنما تتكون كما يقول بعض خبراء العقيق في اليمن نتيجة البرق أو عند هطول الأمطار في هذه الأحجار الكريمة، غير أنه لا يمكن الجزم أو الأخذ بهذا القول على محمل الجد. وهذه السمات بغض النظر إن كانت حقائق أم خرافات هي التي جعلت العقيق أكثر رواجا في المعارض التي شاركت فيها اليمن في عدد من الدول كألمانيا والبحرين ومصر والإمارات والسعودية. ويعتبر العقيق هدية يحملها الزوار إلى مواطنهم الأصلية والتي تحظى بالقبول والتقدير لدى المهداة لهم من المعارف والأقارب، واعتقادهم بأن للحجر منافع تغذيها الأساطير والروايات التي تروى عن منافعه المتعددة. إنتاج العقيق!! عملية إنتاج العقيق محصور حدوثها في مدينة صنعاء القديمة وحدها دون غيرها من المدين اليمينية الأخرى، وفي باب اليمن وحده يكثر وجود حرفيي العقيق وتجاره، حيث يحاول كل منهم إقناع الزائر بما عنده من أشكال وألوان وما لها من كرامات للإقبال على شرائها، حتى أن الفرد منهم يجيد التحدث بثلاث لغات نتيجة الاحتكاك بالأجانب والزوار المقبلين بشدة وبشغف على الحكايات المرتبطة به لاقتنائه وبأغلى الأسعار. وإنتاج أشكال العقيق، والذي ينتشر على شكل كتل وخيوط داخل الصخور في مناطق جبلية في محافظة حضرموت وصنعاء وذمار ولحج، ظلت حكرا على أسر معينة. وهناك مراحل مختلفة تمر بها عملية إنتاج العقيق بشكله الجذاب كما يقول حرفيو العقيق والذي يبدأ بقطع مناسبة، ثم ختم هذه القطع بالطين المعجون بالماء وإيداعه في فرن بدرجة حرارة خاصة لفترة ٢٤ ساعة، ومن ثم يقوم الحرفي بواسطة المطرقة بتنظيفه من الشوائب العالقة به، ثم يقطع بأدوات خاصة وبدقة فائقة إلى فصوص مختلفة الحجم والشكل واللون، ومن ثم يبدأ بحك الفص على النار عدة مرات، وتكرر هذه العملية التي تنتهي بمجر الطباشير الذي بدروه يعمل على تلميع الفص وتنعيمه وإبراز لونه حتى يصبح جاهزا للبيع. واستخراج العقيق من مناجمه عملية تحتاج إلى جهود جبارة في شق الصخور بالآت حديدية وخبرة في البحث عن أماكن وجود عروق العقيق، ولا يعرف أماكنها إلا أناس متخصصون ومتوارثو المهنة، والوصول إلى الأحجار الكريمة يكون من مساحة لا تتجاوز عشرة أمتار وعمق يصل إلى ثمانية، ثم إخراجها على هيئة كتل مختلفة الأوزان، ويقدر حجم الخام في العقيق المكتشف ما بين نصف كيلو إلى كيلو غرام. أنواع العقيق هناك ما يربو على عشرين نوعا من الأحجار الكريمة، أهمها العقيق الرماني- الأحمر، والمعروف عند بعض قليلي العلم الشرعي أنه يجلب الرزق والبركة، وتصل قيمة الفص الواحد إلى أكثر من ألفي دولار. وهناك العقيق المشجر الذي يتميز بأشكال ورسوم طبيعية، وينقش عليه لفظ الجلالة ويصنع منه قلائد وخواتم، ويوجد في محافظة ذمار، وهو أرقى أنواع العقيق المستخدم في الزينة، ويسمى أيضا بالجزع البقراني، وهي تسمية امتدت عبر التاريخ، ووثقها العلماء العرب المهتمون بالمعادن، ويوجد للعقيق اليماني نوع آخر يسمى الزبرجد والذي يحمل أربعة ألوان الأزرق والأبيض والأخضر والرمادي، ويقال إن من خصائصه أنه يبهج القلب، هذا إلى جانب حجر أضافير الشيطان والذي يوجد عليه عروق من نفس الحجر تشبه النجوم، وحجر عين الهر وعين النمر الذي يتلألأ كأعين النمر عند تعرضه للضوء.
...تابع القراءة







الأكوامارينحجر كريم من فصيلة "البيريل" وهو حجر جميل جداً ويتميز بلونه الأزرق
المتدرج بجميع درجات اللون الأزرق وتحديدا زرقة لون البحر (أزرق فاتح,
أزرق مائي, أزرق مخضر, أزرق غامق)



يوجد بالأسواق حجر شبيه بالأكوامارين يسمى Blue Topaz "التوباز الأزرق"
وهو حجر طبيعي وسعره مناسب ولكنه لا يضاهي الأكوامارين في تألقه وشفافيته
ولمعانه......ويظل الأكوامارين من الأحجار الغالية نوعا ما والنادرة في
نفس الوقت وتجده في محلات المجوهرات الألماسية الراقية فقط ويكون السعر
بحسب درجة اللون والوزن بالقيراط (يصبح صعب الحصول عليه بالأحجام فوق
الــ10 قيراط), فكلما تميز لون الحجر وزاد وزنه إرتفع وغلا ثمنه.






يعرف خطأ بالعربية باسم ( الزبرجــد ) لتشابه الألوان ولكن تركيبه مختــلف عنه .‏الأكوامارين AQUAMARINE: شقيق الزمرد من نفس العائلة BERYL. مشهور بلونه الأزرق الصافي الهادئ. اسم هذا الحجر مستمد من كلمة لاتينية تعني زرقة مياه البحر. وهذا الحجر لا يخرج بهذا اللون من باطن الأرض.. بل لونه الحقيقي أزرق مائل للخضرة، ولكنه يعالج بالحرارة حتى يتم التخلص من الاخضرار فيه ولتبقى زرقته متعة للناظر.

الأكوامارين معدن شفاف تركيبه سيليكـات البريليوم ‏ والألومينيوم Be3 Al2 Si6 O18 .درجة صلادته 2ر7 - 8 موهس وكثافتـه النوعية 6ر2 . كــــان المفضل لدى الملكة البريطانيــــــة اليزابيث الأولى ولذلك رفعت قيمتـــه عالمياً . أكبر قطعة خام متبلورة تزن ‏ 8 ر103 كيلوجرام في البرازيل عام 1910م . يتراوح ثمن القيراط من 200 إلى 2000 مارك ألماني حسب النــــــــوع والجرام الواحد يساوي خمسة قراريط رغم أن تركيبه يماثل البريل والزمــرد إلا أن قيمته أقل بكثير منهما لكثــــــرة إنتاجـــه . ‏

تأثيره على النفس :
اعتقد القدماء أن هذا الحجر يمنح الشجاعة، ويشحذ الذهن، ويبعد الكسل عن صاحبه. أما في العصور الوسطى فقد اعتقدوا أن هذا الحجر يمنح صاحبه بُعد الرؤيا. والمتعارف عليه بين الناس أنه يعطي السعادة والشباب الدائم. كما أن الأكوامارين يزيد قوة التعبير و يمنح الصفاء لذلك فهو حجر جيد للرسامين و الموسيقيين


تأثيره على الجسم:
جيد لأمراض الجهاز التنفسي و الشعب الهوائية و الحنجرة كما أنه يقوي الأحبال الصوتية كما أنه يقوي جهاز المناعة و الغدة التايموسية كما اعتقد الهنود أن الأكوامارين AQUAMARINE إذا وضع في الماء فهذا الماء يشفي من أمراض العين وانقطاع النفس والحازوقة...............

الأبراج المتوافقة :
برج الدلو ، برج الحوت ، برج الميزان


يتواجد الاكوامارين في الطبيعة بالوان مختلفة مثل الازرق الفاتح المائل الى الغامق او الازرق المئل الى الاخضر وافضلها الازرق الغامق ويمكن لبعض من احجار الاكوامارين الرخيصة ان تتبدل الى الازرق الغامق الغالي بواسطة تعريضها الى درجات حرارة تصل الى 400درجة مئوية تعني كلمة الاكوامارين ماء البحر لانها بلون البحر الزرق ويوجد للاكوامارين فصوص كبيرة الحجم لكنها لكنها قابلة للانكسار بصورة كبيرة وشفافيته كشفافية الزمرد ويعاني من بعض الانفطارات ايضا ويوجد في حجر الاكوامارين قنوات تعكس الضوء من والى داخل الحجر فصوص الاكوامارن غير الطبيعية الموجودة في السوق غالبا ماتكون من السبينل الصناعي ويكون لونها مشابه للون الاكوامارين \فوائده وخواصه1-يقوي الحجر جهاز المناعة في جسم الانسان وخصوصا في مقابل الحساسيات ففرك الحجر ووضعه لساعات في الماء ودلك الجلد به يساعد على رفع مرض الحساسية في الجسم 2- يفيد الاكوامارين فوضع الاكوامارين على شاكر السجم عند الحنجرة لاجل تفعيلها وتنظيفها فشاكر الجسم يؤثر في طرد القوى السلبية في تلك المنطقة ويفتح المجاري التنفسية ويشفي التهاب الحنجرة ويقوي الاوتار الصوتية 3-يرفع الاكوامارين مقدرة الانسان على الكلام وينمي عنده موهبة الخطابة والبيان مما يزيد المعرفة عندنا واستعمله البحارة القدامى في الحفاظ على انفسهم من الحوادث والبلايا في البحر واعتبروه نوع من انواع الطلاسم والاحراز
...تابع القراءة



الكهرمان راتنج متحجر من الأشجار الصنوبرية المنقرضة في بعض مناطق الغابات الصنوبرية العالمية وتحجر وتشكل ما قبل الآف السنين. الكهرمان لا يعتبر إطلاقا من مجموعات الأحجار الكريمة المعدنية الاساسية وانما مواد عضوية متحجرة بمعنى من المواد النباتية العضوية. ولذلك هو هش ويبعث روائح الشجر الصنوبري عند فركه باليد أو احتراقة ويتدرج لونه في العادة من الأصفر إلى أصفر الداكن, ويوجد اما باشكال دائرية أو كتل غير منتظمة الشكل أو بشكل حبوب أو قطرات. هو هش قليلا ويبعث رائحة مقبولة عند فركه باليدين, وعند احراقه يصدر لهبا لامعا ورائحة زكية ويصبح كهربائي سلبيا بالاحتكاك. توجد اصناف من الحشرات المنقرضة مغلفة أحيانا في عينات الكهرمان.
تجدر الإشارة إلى أن الكهرمان الدومينيكي لا يتم تحسينه بالحرارة، أو بعلاج النفط، كما ولا يتم تعقيمه بالموصدة مثل الكثير من عنبر دول البلطيق. أضف إلى أنه لا يتم استخدام أي كهرمان مضغوط. فهذه التقنيات ليست معروفة حتى في تلك المناطق. كما وأن الألوان الزرقاء، والخضراء، والأرجوانية يمكن رؤيتها بسبب أشعة الشمس ما فوق البنفسجية ومصادر أخرى للنور. وهذا يعني أنه الكهرمان فلوري ونتيجة لذلك فيمكنه أيضا أن يتميز عن الكهرمان الذي تم تلوينه وتحسينه إصطناعيا بكونه عنبرا أصليا.

تلك المادة التي تحيط بها الكثير من الأسرار والتي تعتبر من

غرائب ما انتجته الطبيعة بعد إرادة المولى عز وجل ..

فتاريخ النشأة لهذه المادة يعود إلى ملايين

السنين ( 90 -130) مليون سنه .. وقد اثبتت

هذه المعلومة الكثير من الدراسات والابحاث الدقيقة ...

حيث وجد في بعض أنواع الكهرمان الشفاف عدد من الحشرات

والنباتات المتحجرة التي تعود إلى تلك الفترة الزمنية ..

وقد يكون لدى البعض خلفية بسيطة عن هذه المادة خصوصا

أنها ارتبطت بكمالية من كماليات الرجل وهي السبحة وقد يكون

سمع عنها البعض الآخر ولكن يجهل القيمة الفعلية للكهرمان

وكيف تكون وما هي اغرب وأعجب أسراره .


الكهرمان ( Amber )كانت معروفه لدى الفينيقيين والفراعنة واليونانيين


وغيرهم من الحضارات القديمة جدا .. لما لها من خواص

كثيرة مثل الرائحة العطرية وسهولة التشكيل والتطويع ..

حيث وجدت ضمن اثارهم وقبورهم وكنوزهم المكتشفة كتحف

أو عقود تلبس ... كما استخدموها لـ العلاج لاعتقادهم بأن هذه

المادة تحتوي على مميزات سحرية .. لأن الكهرمان يتميز بطاقة

كهربائية تتولد عند فركه باليد .. كما كان يستخدم

لاعتقادات شعائرية مثل طرد الأرواح و التبخر بدخانه لتمتعه

برائحة جميلة .. وحتى في بعض السفن الغارقة قديما وجد

الكهرمان ضمن حمولاتهم كمادة تجارية قيمة

* طبيعة الكهرمان منشأه وكيف تكون ؟ ...!
الكهرمان عبارة عن مادة صمغية راتينج تفرزه جذوع بعض

أنواع الأشجار من العائلة الصنوبرية .. وتفرز الأشجار

هذه المادة كوسيلة دفاعية لها ضد الأمراض والفطريات والحشرات

.. وطبعا إذا زادت الإفرازات تثقل على جذع الشجرة وتسقط

على الأرض أو في أعماق البحر أذا كانت الأشجار قريبة منه ..

ومع مرور ملايين السنين تتحجر المادة الصمغية وتتحول

إلى صخور كهرمان بالوان وأشكال مختلفة على حسب البيئه

المحيطه بها ..
*بداية تكون الكهرمان على جذوع الاشجار كمادة صمغية






*مناجم للكهرمان تحت الأرض ..






*ألوان الكهرمان ..*الأصفر ( Yellow ) وهو أشهر ألوان الكهرمان

وتقريبا نسبته 70% عن بقية الألوان


*الشفاف ( Transparent ) يأتي بعد الاصفر من ناحية توفره ونسبته تقريبا 10% ..


*الابيض ( White ) ويعتبر من انواع الكهرمان النادر

ونسبته 1-2% من الكهرمان الموجود بالعالم ...



*
الأزرق ( Blue Amber ) وهو اندر كهرمان موجود

في العالم ونسبته 0.2% وهو من أغرب أنواع الكهرمان

والأحجار التي تخرج من الأرض . لأن لونه في الأساس

شفاف ولكن عند تعرضه للضوء يتحول لونه إلى الأزرق تماما ..


*وكذلك الأحمر والأخضر والأسود وهي من الألوان

المعروفة للكهرمان..

*إستخداماته..
استخدم في ترصيع التيجان

والمجوهرات القيمة .. كما صنعت منه أجمل التحف
النادرة وصناديق حفظ المجوهرات والعقود ..

*صندوق من الكهرمان يعود لاكثير من 150 سنة



*عقود قديمة من الكهرمان,





*خـاتم من الكهرمان وبداخله حشرات متحجره



*مفكره من الكهرمان


ومن برز استخدام للكهرمان في عالمنا العربي والإسلامي

ومنطقة الخليج خصوصا هو في صناعه السبح ..

وأصبح لها مهتمين بشكل كبير ,







*هـــتذي بـــعض الــحشـرات المتحــــجـــره في الكـهرمـــان












...تابع القراءة



الألماس هو عبارة عن عنصر ذو تركيب بلوري تكعيبي ويتخذ أشكال مضاعفة لذلك البناء التكعيبي ذو الثمانية أوجه وبخاصة الاثني عشر وجه، وتحدث طفرات تكوينه أحيانا فيبدو كروي التشكيل إلا أن العوامل الخارجية تساعد على ذلك التشكيل. يتكون من عنصر الكربون فقط تحت الضغط والحرارة العاليتين وبظروف غير معلومة في نواة الكرة الأرضية، وبالرغم من أن الكربون هو المكون الأساسي للجرافيت والفحم إلا أن الخصائص لكل منهما تختلف عن الأخرى بشكل كبير ليس بسب التركيب الذري وإنما بسبب الشبكة الكرستالية للماس الشفاف والشبكة القاتمة للجرافيت. والتشابه في التركيب الكيميائي هو ما دعى شركات عالمية إلى تجربة تحويل الكربون إلى ألماس وذلك ضمن عمليات كيميائية فيزيائية معقدة ومكلفة تحدث تحت درجات حرارة وضعط عالي ولفترة طويلة من الزمن لتحويل الكربون إلى شكله الكرستالي وهناك أكثر من عشرة أنواع من ألماس الصناعي أشهرها (المازنيت) وهو أقسى من الألماس أو مقارب له في القساوة ولكنة ليس أحادي التركيب فهو(مركب من عنصري الكربون مع السيلكون بما يعرف كربيد السليكون). ويبلغ عمر أقدم ألماسه موجودة من عمر تكوين الأرض وأما أحدث ماسة حوالي 5 ملايين سنة تقريبا. والكربون هو أكثر المواد المعروفة وذات الفائدة من بين ما يزيد على 3000 عنصر مكتشف اليوم. وقد عرف الألماس منذ القدم كأحد الأحجار ذات القيمة التجارية. وازدادت شعبية الألماس في القرن التاسع عشر مع ازدياد الإنتاج العالمي وتحسن الطرق التجارية مع العالم ودخول الطرق العلمية في القطع والصقل والاحتكار العالمي لتلك السلعة من قبل بعض أفراد الشركات. وللألماس صفات فيزيائية كثيرة ولكن أشهرها الصلابة والقساوة فهو وحده على درجة 10\10 في سلم درجات (موس) العالمي للأحجار (أصلبها 10- وأضعفها 0) ويعتبر الياقوت الثاني بعد الألماس برقم 9 والزمرد. وللنظام البلوري خاصة تشتيت الضوءولكن في الألماس تعتبر عالية للضوء. لهذا السبب، فإن الألماس حجر ذو قيمة مهمة في صناعة الحلي بالإضافة إلى استعمالات صناعية أخرى مثل استخدام الألماس على رأس انابيب حفر الآبار العميقة كالماء والبترول والغاز الطبيعي بالإضافة إلى استخداماته في الأجهزة الإلكترونية والأجهزة الطبية والمعدات الصناعية وقص الزجاج وغيرها.




 يتوقف إنتاج الماس علي درجة حرارة عالية جداً بالإضافة إلي وجود ضغط داخل سطح الكرة الأرضية، وقد توصلت بعض الدراسات إلي كم الحرارة والضغط اللازمين والمطلوبين للحصول علي هذا الحجر الكريم:
- درجة الحرارة = 690 ° فهرنهيت/ سنتيمتر.
- الضغط = 70.000 كجم مربع.
ولا تتوافر كلاً من درجة الحرارة هذه والضغط إلا في أعماق كبيرة تحت سطح الكرة الأرضية (192 كم)، ويأتي الماس لسطح الأرض بفعل النشاط البركاني الذي حدث منذ 75- 120 مليون سنة مضت. ويحظي دائماً الماس بتقييم الإنسان منذ القدم، ويرجع اشتقاق اسمه إلي الاسم اليوناني "أداماس" الذي يعني "الشيء الذي لا يقهر أو لا يغلب" إيماءاً إلي صلابته، والتفسير وراء غلو ثمنه ندرة الحصول عليه وصلابته.
أماكن الحصول عليه تعددت باختلاف الأزمان، ففي القرن الثامن عشر كان يتم الحصول علي غالبية ماس العالم من الهند إلي جانب أنها كانت مورداً رئيسياً لكثير من الأحجار الكريمة الأخرى مثل "koh-I-noor" والتي تعني جبل النور وكان ذلك في عام 1304، ثم جاءت البرازيل أيضاً في هذا القرن لتحتل صدارة البلدان الموردة لمعظم ماس العالم وبمجرد نفاذ مناجمها انتقلت الدفة إلي جنوب أفريقيا. ففي عام 1860 تم اكتشافه، وكان أكبر حجر اكتشف علي مستوي العالم يسمي "كولينان - Cullinan" في "منجم بريميه-Premier Mine" عام 1905 حيث يزن حوالي 750 جراماً (يزيد علي حوالي 3000 قيراط)، وتم تقديمه إلي إدوارد الثامن الذي قام بتقطيعه إلي تسعة أحجار رئيسية و96 حجراً صغيراً، وسمي أكبرها بنفس الاسم القديم "Cullinan" وأضاف إليه الرقم (1) وكان يزن 530 قيراطاً وهو مازال من أكبر الأحجار علي مستوي العالم ليومنا هذا ويوجد في الإمبراطورية المالكة.
وتأتي أستراليا الآن علي قمة الدول المنتجة لماس العالم تليها زائير، بتسوانا، روسيا، ثم جنوب أفريقيا التي كانت تحتل قمة القائمة. كما يأتي من بلدان أخرى عديدة منها: فنزويلا، الصين، البرازيل، وأجزاء متعددة من القارة الإفريقية.

* أشكال الماس:
يسمي الشكل الذي يوجد عليه الماس باسم "Cut" طريقة قطعه ويوجد العديد من الأشكال . وهذه هي الأشكال الشائعة:
1- مركيزيت.


2- مستدير.


3- زمردي.


4- بيضاوي.




- كمثرى الشكل.



6- شكل القلب.







7- مربع الشكل.




وكل منهم له شكل لامع يعكس الضوء.

* مصطلحات ملازمة للماس:

- القطع"Cut":
وهو عنصر هام جداً عند استخراجه لأن الطريقة التي يقطع بها تميزه بالأشكال التي ذكرناها من قبل، كما أن الاعتناء بعملية القطع تؤثر تأثيراً كبيراً في بريقه ولمعانه. ونجد أن الماس يتكون الشكل الخارجي له من أسطح صغيرة متعددة تسمي (facet) وهي التي توجه أشعة الضوء التي تنبعث عليه إلي داخل حجر الماس، ثم يعكس بدوره للخارج منتجاً بريق الماس ولمعانه. والبريق هو حدة قوس الألوان التي تنبعث من الماس، أما لمعانه فهو توهجه.
ومن الهام جداً أن نفرق بين الشكل والقطع في الماس.

النقاء "Clarity":
يحدد بدرجة خلوه من الشوائب، ومعظم أنواع الماس يوجد بها شوائب غير مرئية ولا يمكن ملاحظتها إلا من خلال العدسة المكبرة الخاصة بالجواهرجي لتقييم الأحجار الكريمة.


- اللون "Colour":

لا توجد ألوان للماس فهو عديم اللون أو شفاف ويعتمد جماله على مدى اجتذاب النظر له وانعكاس الضوء على عينيك.
...تابع القراءة

Loading...
Loading...

تواصل معنا

إذا أعجبتك مدونتي وتريد التوصل بكل المواضيع الجديدة ،كن السبّاق وقم بإدخال بريدك الإلكتروني و إنتظر الجديد

ابحث في المدونة

جارٍ التحميل...